12‏/04‏/2006

DR. Google



ما تستغربش بعد النهارده لو لاقيت واحد قاعد علي النت
و فاتح جوجل عشان يكشف علي نفسه لأن جوجل أصبح أول دكتور غير بشري في تاريخ البشرية بعد الخبر ده
جوجل يساعد الاطباء في تشخيص الامراض
قام فريق من الاطباء الاستراليين باللجوء الى محرك البحث على الانترنت جوجل لتشخيص 25 حالة مرضية نشرتها المجلة الطبية البريطانية.
وتبين في النتيجة ان التشخيص التي تم التوصل اليه بواسطة جوجل كان صحيحا في 15 حالة منها.

وقد نشرت ادارة المجلة نتائج عمل هذا الفريق في موقعها على الانترنت.

ويقول ناشرو المجلة ان محرك البحث جوجل يمكن ان يكون "مفيدا"، لكن الخبراء البريطانيين يقولون ان ذلك لا يغني عن عمل الطبيب.

وجوجل هو اشهر محرك بحث على الانترنت ويمكن بواسطته الوصول الى اكثر من 3 مليار بحث او معلومة طبية.

كما ان اللجوء الى جوجل لاغراض البحث عن معلومات طبية يعتبر من اهم استخدمات جوجل. عوارض نادرة

في الحالات الخمس والعشرين التي نشرتها المجلة الطبية البريطانية قام الفريق الاسترالي الذي يعمل في مستشفى الاميرة الكسندرا في مدينة بريسبن في استراليا بأخذ 3 الى 5 مصطلحات خاصة بكل حالة واستخدموا محرك البحث للتوصل الى تشخيص المرض.

ثم قاموا بتسجيل التشخيص الذي تم التوصل اليه عبر جوجل للحالات الثلاثة الاكثر اهمية واختاروا التشخيص الاقرب والذي يتناسب مع عوارض المرض.

وبعدها قام الاطباء بمقارنة النتائج التي تم التوصل اليها بواسطة جوجل مع التشخيص الوارد في المجلة.

تبين ان جوجل قد اعطى التشخيص الصحيح فى حوالي نصف الحالات .

وقال رئيس الفريق الدكتور تانج ان جوجل قد يفيد في التشخيص في الحالات التي تكون عوارض ومؤشرات المرض مميزة ويمكن استخدامها بسهولة في محرك البحث. مساعدة

وحذر الفريق من اللجوء الى جوجل من قبل الاشخاص العاديين لتشخيص الامراض واضافوا ان البحث يجب ان يتم من قبل الخبراء.

واشار الفريق الى ان من المفيد اللجوء الى محرك البحث جوجل في الحالات النادرة للمساعدة في تشخيص المرض.

لكن عميد الكلية الملكية للطب العام البروفيسور مايور لاكاني اكد ان لا غنى عن الاطباء في عملية تشخيص المرض.

واضاف "ان المعاينة السريرية والخبرة ضرورية دائما من اجل التوصل الى التشخيص السليم ويمكن اللجوء الى جوجل من اجل مساعدة الاطباء والمرضى فقط".

واشار الناطق باسم جمعية المرضى في بريطانيا الى ان "للاطباء معرفة واسعة جدا فيما يتعلق بظروف التشخيص ونشعر بالقلق حيال قيام الاطباء باللجوء الى الانترنت من اجل تشخيص المرض ثم ماذا لو قام المريض باعطاء معلومات غير صحيحة؟".

واضاف الناطق "رغم ان هناك العديد من المواقع الموثوقة على شبكة الانترنت لكن هناك ايضا عدد كبير من المواقع غير الموثوقة "
BBCArabic.com موضوع من
http://news.bbc.co.uk/go/pr/fr/-/hi/arabic/sci_tech/newsid_6135000/6135002.stm